أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / أخبار العالم / الدبابات الصهيونية “تحاصر” 30 عائلة فلسطينية وتمنع الإسعاف عنهم جنوبي غزة

الدبابات الصهيونية “تحاصر” 30 عائلة فلسطينية وتمنع الإسعاف عنهم جنوبي غزة

 Sans titreتحاصر دبابات الجيش الصهيوني أكثر من 30 عائلة فلسطينية شرق مدينة خان يونس، جنوبي قطاع غزة، بحسب ما أكده سكان محليون لـ”بي بي سي”.

وقالت المصادر إن قوات العدو الصهيوني تمنع طواقم الاسعاف الفلسطينية من الوصول إلى هذه العائلات الموجودة في بلدة خزاعة.

وحسب مصادر إعلامية فإن الجيش الإسرائيلي يوسع حاليا من توغله في القطاع مع دخول عملياته العسكرية يومها السادس عشر.

وترسل العائلة المحاصرة إرسال نداءات استغاثة منذ ساعات الفجر إلى فرق الصليب الأحمر الدولي لمساعدتها على الخروج، بحسب المصادر.

وأوضحت نفس المصادر أن 11 فلسطينيا قتلوا وجرح العشرات في عملية توغل في خزاعة نفذتها دبابات العدو الصهيوني معززة بطائرات مروحية.

كما انتشلت طواقم طبية جثامين خمسة فلسطينيين قتلوا صباح الأربعاء في منطقة الزنة شرقي خان يونس، وهو ما يرفع حصيلة قتلى الهجوم الإسرائيلي على غزة إلى أكثر من 640 قتيلا، بالإضافة إلى أكثر من 4000 مصاب، وفقا لما صرح به مسؤولون فلسطينيون.

وقالت كتائب عز الدين القسام إنها أوقعت قتلى وإصابات بين صفوف مجموعة من الجنود الصهاينة في المنطقة الصناعية الواقعة إلى الشرق من جباليا بعد تفجير عبوات ناسفة في المجموعة.

 

وقتل ما لا يقل عن 29 جنديا إسرائيليا منذ بدء الجيش توغله البري في غزة الخميس الماضي.

وتعرضت مناطق بيت لاهيا وبيت حانون وشرق جباليا إلى قصف مدفعي إسرائيلي عنيف طوال ساعات الليل.

وقصفت الطائرت الصهيونية مبنى البريد ومقر البنك الاسلامي في رفح بجنوب قطاع غزة.

كما شنت هجمات بالصواريخ على أحياء سكنية في مناطق الشجاعية واليرموك والمغراقة والتفاح والزيتون والمغازي ودير البلح في ساعات بعد منتصف الليل، وهو ما تسبب في سقوط قتلى وجرحى.

شهود عيان

“هناك شهداء ومصابون كثر في المنزل، والشوارع، وتحت الأنقاض، وهناك مرضى وكبار في السن، ونساء حوامل، لا نتمكن من إخراجهم من البلدة بسبب القصف المتواصل ومنع الجيش الصهيوني لسيارات الإسعاف من الدخول للمنطقة”.

“ونحن طوال الليل عشنا ساعات قاسية ومخيفة تحت القصف المدفعي العشوائي. وأنا وعائلتي أكثر من 20 فرد نعيش في بيت واحد معظمهم نساء وأطفال ومسنون قريبون من منطقة الحدود ونعيش حالة من الرعب والخوف حيث توغلت دبابات للجيش الصهيوني وبدأت بالقصف العشوائي ودخلت قوات خاصة صهيونية واعتلت عددا من المنازل، وتطلق النار علي البيوت”.

“والطائرات قصفت بكثافة الطريق الترابي الواصل بين بلدتي خزاعة وعبسان وفصلتهما عن بعضهما، وتواصلنا مع الصليب الأحمر، والهلال الأحمر، والإسعافات، ولكنهم لم يصلوا إلينا بسبب رفض الجيش الصهيوني لذلك”.

د. بشار مراد – مدير جهاز الإسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر الفلسطيني

“نحن نواجه صعوبات بالغة جدا في الوصول لمناطق شرق قطاع غزة بالكامل على طول قطاع غزة من رفح حتى بيت حانون وذلك من جراء وجود للآليات العسكرية للجيش الصهيوني، التي تمنعنا من الاقتراب لا سيما في مناطق شرق الشجاعية، وشرق خان يونس، التي يوجد بها عشرات الضحايا من قتلى ومصابين تحت أنقاض البيوت وفي الشوارع.

 

“ونحن نتعرض لإطلاق نار مباشر على سيارات الإسعاف، إذا ما حولنا الاقتراب من المنطقة الشرقية”.

“نحاول من خلال الصليب الأحمر التنسيق والدخول، إلا أن الجيش الصهيوني يرفض طلبات الصليب وأحيانا ندخل بشكل خاطف وخطير، ونتمكن من انتشال قليل من الضحايا ونخلي المكان بسرعه خوفا من التعرض للقصف أو النار”.

Comments

comments

عن elwahadz

اترك رد

إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: