أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / آخر خبر / الدكتور محرزي : تأخر إعلان حالات الإصابات لها عواقب وخيمة

الدكتور محرزي : تأخر إعلان حالات الإصابات لها عواقب وخيمة

       الدكتور محرزي باعتباره الطبيب الوحيد في هيئة المجلس الشعبي لولاية غرداية ، يمكن له ww- msالخروج من حاجز واجب التحفظ المفروضة على الموظف العام ، و يقربنا إلى معرفة بعض أسباب تأخر الإعلان عن النتائج الحقيقية للإصابات بفيروس كورونا المعدي و القاتل.. و يوضح لنا أسباب تعطل اللجنة الصحية للمجلس الشعبي الولائي و لمدة تزيد عن العام رغم هذا الوبأ الزاحف الذي أدى إلى شل الحياة العامة و غلق المساجد و المؤسسات التربوية و الجامعات ، باستثناء المؤسسات الإستشفائية ، و كان أول سؤال هو..

– كمتخصص في الطب و في نفس الوقت بصفتكم منتخباً في هيئة المجلس الشعبي الولائي لعهدتين نود طرح بعض الأسئلة عليكم ، لكن هي أسئلة قد تكون محرجة ، و في العمقRE 8 في سياق التوعية بما يحيط بنا من أوبئة فتاكة ، و قاتلة و في مقدمتها و بأ التسيب و اللامبالاة.. في عالم تعبث به أو تتحكم فيه قوى الإجرام و الظلم و الفساد المُعولم ، و من نتائجه فيروس كورونا ، فما رأيكم..؟

–  لاحظت بصفتي طبيب عام بالمؤسسة العمومية للصحة الجوارية و بحكم تجربتي لأكثر من ثلاثين سنة في الصحة العمومية أن هناك تناقض بين ما يتم التصريح به من عدد الحالات في ولاية غرداية على مستوى وزارة الصحة و ما هو موجود في الميدان أي في مختلف مستشفيات الولاية. و سبب ذلك أن الاحصائيات ترسل من مخبر ورقلة الى معهد باستور بالعاصمة و الذي بدوره يرسلها للوزارة ثم ترسل النتائج للمديرية. لذلك أرى أنه يجب الاعلان عن الحالات في حينها على مستوى الولاية لتتخذ الاجراءات الوقائية في حينها.

لامركزية إدارة المعطيات ضرورة

للحد من تعدد الضحايا و الإشاعات

– هل من المعقول أن تكون الأرقام المعلن عنها في كل مرة و المتعلقة بولاية غرداية كمثال دائماً متأخرة جداً بثلاثة أو أربعة أيام كاملة رغم توفر وسائل الإتصال و التواصل و التطور التكنولوجي ، ألا ينعكس ذلك التأخر على وتيرة انتشار و اتساع رقعة الوباً بين الأشخاص..؟

  • أرى أن يكون تسيير الوضعية الوبائية على مستوى كل ولاية أي بصفة لامركزية و ذلك ربحاً للوقت و من أجل أخذ الاحتياطات الوقائية في حينها مثل التحقيق الوبائي enquête épidémiologique و تركيز التوعية الصحية في محيط و حي المصاب.

– ما هو الحل لوضع حد لمثل هذا التأخر و ما ينجم عنه من انعكاسات قد تكون خطيرة ؟

  • كما سبقني أن قلت ، لا يعقل ذلك التأخر و خاصة في عصرنا الحاضر الذي يعرف ثورة في وسائل الاتصال و التواصل ، فالعالم يعيش حاليا على المباشر .

– ألا ترى بأن ذلك يتناقض مع الجهد المبذول و القرارات المتخذة بشأن الحجر الصحي و حملات التوعية للبقاء في المنازل ؟

  • نعم هناك تناقض بين ما تنتهجه الدولة لمحاربة نقل العدوى بين المواطنين من اجراءات وقائية و حجر صحي ….و تأخر الاعلان عن العدد الحقيقي للحالات مما يجعل المواطن الغرداوي يستهين بالوباء و يعيش كانه غير معني بالموضوع.

– ألا ترى بأن ضرورة فتح تحقيق جاد و عاجل عن أسباب هذا التعطيل في إعلان الحالات المصابة الحقيقية في كل مرة ، و ما ينجر عنها من مخلفات خطيرة مستقبلاً خاصة إذا علمنا أن الفيروس معدي و سريع الإنتشار بين الأشخاص ؟

  • استشفاء مرضى covid19 بمستشفى ترشين قرار للمجلس الطبي و سيتم فتح مستشفى الأمراض العقلية بالنومرات أن تجاوز عدد المصابين طاقة استعاب مستشفى د. ترشين. و للعلم ، و حسب ما صرح به المسؤولون، ان مستشفى الامراض العقلية مجهز بكل الامكانيات المادية و البشرية للتكفل بالمرضى.

– المصابون بهذا الوباء خصص لهم جناح الطفولة الذي أنجز لهم جناح في مستشفى الدكتور قضي و صرف له غلاف مالي هام بعد أن كان عبارة عن جناح للمحاضرات عن بعد ، ثم نقل الجناح إلى مستشفى الدكتور ترشين و الآن مخصص لاستقبال المصابين بوبأ فيروس كورونا ، لماذا جناح الطفولة دائماً بلا استقرار ؟ هل هذا معقول ؟ أم يعلن منذ بداية ظهور هذا الوباء بأنه خصص مشروع علاج المصابين عقلياً بمنطقة النومرات ، و اليوم الجميع يفاجأ بأنهم يتابعون العلاج في جناح الأطفال بمستشفى الدكتور ترشين..؟

  • مصلحة طب الاطفال هي معضلة قطاع الصحة بولاية غرداية منذ سنين ، مستشفى د. ڨضي مستشفى قديم بني في سنة 1957 و خلال سنة 2006 و بقرار ارتجالي غير مدروس تقرر تحويله الى “مركز للأمومة و الطفولة” و تحويل “مركز التوثيق الطبي” المتواجد بالمستشفى الى “مصلحة لطب الأطفال ” دون مراعاة للمعايير التقنية ، و تم غلق “مصلحة طب الأطفال” بعد أشهر قليلة من تدشينها و تم تحويل المصلحة الى مستشفى د. ترشين و هي على تلك الوضعية الى يومنا هذا.

     العالم كله في حال استنفار إلا الـAPW

لا أحد يدري لماذا تعطلت لجنة الصحة و w- djer aالبيئة ؟

– باعتباركم دكتور في الطب ربما وحيد في هيئة المجلس الشعبي الولائي و عضو سابق في اللجنة الصحية ، ما دور هذه الأخيرة مع ظهور هذا الوبأ القاتل مع تعدد المبادرات و حملات التوعية و تعطيل كل الحياة الإقتصادية بما فيها غلق المساجد..؟

  • للاسف الشديد أعلمكم أن لجنة “الصحة و النظافة و المحافظة على البيئة ” التابعة للمجلس الشعبي الولائي مُجمد نشاطها منذ جانفي 2019 أي منذ انتخاب رئيسها السابق في مجلس الأمة ، و بصفتي نائب رئيس اللجنة قدمت عددة طلبات للسيد رئيس المجلس من أجل استدعاء أعضاء اللجنة و تفعيل نشاطها و لكن للأسف لم أتلقى أي رد من السيد رئيس المجلس و آخر طلب يعود الى تاريخ 16 مارس المنصرم

– هل خصصتم رقماً للتواصل أو ندوة على شبكات التواصل للتوعية و مراقبة ما هو حاصل على أرض الواقع.. وهل هناك تقييم للجنة بعد أسبوعين أو ثلاثة من ظهور هذا الوبأ بولاية غرداية الخميس قبل الماضي..؟

  • في هذه الظروف الصحية الاستثنائية التي تعيشها ولايتنا، كان يمكن للجنة ان تقدم مساهمتها ،بما يخول لها القانون و بحكم صلاحياتها في مجال مكافحة هذا الوباء و لكن للاسف كما قلت ، اللجنة مُجمد نشاطها لاكثر من 16 شهر.

– ألا يوجد مبادرات جادة للمجلس أو للجنة الصحة التابعة للمجلس والتي تمثل نظرياً الشعب ، أي انتخب الأعضاء الشعب ؟

  • بالنسبة لوجود او عدم وجود مبادرات للمجلس فهاذا سؤال يوجه للسيد رئيس المجلس ش.و. اما الاجنة فكما سبق ان قلت لم تتمكن من عقد و لو لقاء لتسطير برنامج عمل ميداني، لا قبل الوباء و لا اثناءه.

– كيف استقبلت عائلة الصحة القرارات الأخيرة للرئيس تبون ، و بصراحة ؟

  • استقبل مستخدمي الصحة على العموم ،قرارات السيد رئيس الجمهورية بالرضا و التثمين و التفاؤل بأن تطبق هذه القرارات بالشكل المطلوب في الميدان ، فلقد آن الأوان لاعادة النظر جدرياً في المنظومة الصحية الوطنية و إعادة الاعتبار لكل اسلاك عمال الصحة.

– ما رأيكم في ظاهرة عودة شبكات المتاجرة بالمخدرات في النقطة المعروفة بقلب مدينة غرداية منذ حوالي شهرين و لا زالت إلى الآن تنشر سمومها و بقوة غير معهودة و هذا ما يطرح أكثر من لغز و نقاط استفهام ؟

  • صراحة لا علم لي بمدى و حجم نشاط شبكات المخدرات بغرداية ، و السؤال لو طُرح على الجهات المختصة ، و شكرا. حاوره : د.نجار

Comments

comments

عن elwahadz

اترك رد

إلى الأعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: