و قالت البحرية المكسيكية السبت إن القوة قتلت فرانسيسكو زازويتا، المشتبه بمشاركته في كمين لجنود العام الماضي، خلال تبادل لإطلاق النار بعد ظهر الجمعة في بلدة باذيراواتو وهي معقل لمؤيدي عصابة سينالوا قريب من مسقط رأس جوزمان.

و كان زازويتا، المعروف باسم (بانجو تشيمال)، كبيرا لحراس إيفان آركايفالدو جوزمان.

FILE PHOTO - Joaquin "El Chapo" Guzman is escorted by soldiers during a presentation in Mexico City, January 8, 2016. REUTERS/Tomas Bravo

FILE PHOTO – Joaquin “El Chapo” Guzman is escorted by soldiers during a presentation in Mexico City, January 8, 2016. REUTERS/Tomas Bravo

و قالت البحرية في بيان إن قواتها تعرضت لهجوم بعد دخول البلدة حيث كان “يعقد اجتماع لأعضاء (شبكة) الجريمة المنظمة.”

وصودرت العديد من المدافع وقاذفات الصواريخ من موقع الاجتماع.

وتقول القوات المكسيكية إن زازويتا شارك في قيادة كمين في سبتمبر عندما هاجم نحو 60 عضوا مسلحا من أعضاء العصابة قافلة عسكرية في محاولة لإنقاذ أحد أعضائها المعتقلين بصحبة الجنود.

و قتل خمسة جنود في الهجوم.

و اعتقل زازويتا في فبراير لكنه هرب من أحد سجون سينالوا منذ أسابيع مع عدد من أعضاء العصابة.