أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / آخر خبر / اليوم الأول لفرض التصريح الصحي.. كيف بدت باريس؟

اليوم الأول لفرض التصريح الصحي.. كيف بدت باريس؟

دخلت فرنسا أمس مرحلة جديدة في معركتها ضد وباء كوفيد-19، وقد أصبح إلزاما على كل مواطن فرنسي أو زائر إظهار بطاقة “التصريح الصحي”،أو ما يطلق عليه باللغة الفرنسية “Le passe sanitaire” ، تلك الوثيقة التي غيرت ملامح الحياة في باريس.
ولا يمكن لغير حامل هذه البطاقة التي تشير إلى أن صاحبها قد تلقى اللقاح ضد كوفيد-19، أو كشف “بي سي آر” أن يرتشف قهوة أو يتناول الطعام في إحدى المطاعم الفرنسية، أو حتى زيارة المستشفيات لغير الظروف العاجلة، فضلا عن دخول قاعات السينما والمتاحف وركوب المواصلات.وبدأ الناس في شوارع باريس في اكتشاف الطعم الجديد للحياة في زمن كورونا، وعلى ملامح أصحاب المطاعم والمقاهي، إحساسا بالحرج وأحيانا بالتردد.فسلطة القانون فوق الجميع، خاصة مع العقوبات التي أعلن عنها مؤخراً، والتي بدت جد مشددة ضد كل من يخالف التصريح الصحي.وعلى خلاف العادة، يصطف الزبائن في طوابير أمام المقاهي والمطاعم، وقبل الجلوس وطلب ما يريدون من أكل وشرب، يستقبلهم النادل بعبارة:”صباح الخير، هل لديكم التصريح الصحي”.

Comments

comments

عن elwahadz

اترك رد

إلى الأعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: