وقال رئيس اللجنة الانتخابية كاليسا مباندا: “من الواضح أن الرئيس بول كاغامي في المقدمة بحصوله على 98.66 في المئة”.

وأضاف: “حتى الآن تم فرز 80 في المئة من الأصوات”.

ويحكم كاغامي البلاد منذ أن أطاحت الجبهة الوطنية الرواندية، حركة التمرد التي كان يقودها، في يوليو 1994 حكومة المتطرفين الهوتو، ووضعت حدا لحملة الإبادة التي بدأت قبل ذلك بثلاثة أشهر وأودت بحياة 800 ألف شخص معظمهم من أقلية التوتسي.

و أعيد انتخاب كاغامي في 2003 و2010 بأكثر من 90% من الأصوات بحسب النتائج المعلنة.

ورغم خوضه معركة خاسرة أمام كاغامي، بدا المرشح هابينيزا متفائلا بعد التصويت، وقال لـ”فرانس برس”: “لأول مرة في 23 عاما، يظهر حزب معارض في الانتخابات” الرئاسية، حيث كان يسمح فقط للمستقلين والأحزاب المتحالفة مع كاغامي بالترشح في الانتخابات.

واشتكى هابينيزا من عدم تمكن 100 من مراقبيه الـ500 من الدخول لمراكز الاقتراع في أول ساعتين من الاقتراع.

A polling staff member counts ballots at a polling centre in Kigali, Rwanda, August 4, 2017. REUTERS/Jean Bizimana

A.

وشهدت البلاد التي خرجت منهكة من حملة الإبادة، نموا ملفتا في عهده لا سيما على الصعيد الاقتصادي، غير أنه متهم أيضا بالتعرض لحرية التعبير وقمع أي معارضة ضده.

وبدا فوز كاغامي محسوما منذ الاستفتاء الذي أجري في ديسمبر 2015 حول تعديل دستوري انتقده المراقبون ويسمح للرئيس بالترشح لولايتين أخريين من 7 سنوات، والبقاء في الحكم نظريا حتى 2034، وقد حصل على تأييد 98 بالمئة من الروانديين.