و نشر لاعب ريال مدريد، البالغ من العمر 32 عاما، الصورة على صفحته في مواقع تويتر، وأرفقها بتعليق قال فيه “سعيد جدا بحمل الحبيبين الجديدين في حياتي”.

و wzeaقالت تقارير إعلامية في وقت سابق إن رونالدو أصبح أبا للمرة الثانية، مشيرة إلى أن الطفلين ولدا في أميركا وأن والدة النجم البرتغالي كانت أول من زارتهما.

وفي الأسبوع الماضي، رحّبت شقيقة رونالدو، كاتيا، بالتوأم، خلال حوار لها مع قناة برتغالية، وقالت إن الأمر يتعلق برضيع (ماتيو) ورضيعة (إيفا).

وأضافت “ولد التوأم من أم بديلة وهذا هو السر الذي لم يكشفه رونالدو بعد للعالم”.

وكان رونالدو يتواجد مع المنتخب البرتغالي في روسيا، حيث تجرى منافسات كأس القارات، قبل أن يغادر صوب الولايات المتحدة من أجل استقبال طفليه، بعد هزيمة منتخبه في نصف النهائي على يد تشيلي.