أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / آخر خبر / صناعة النفط.. كيف ينعكس استقرار ليبيا على السوق العالمي ؟

صناعة النفط.. كيف ينعكس استقرار ليبيا على السوق العالمي ؟

تعود ليبيا إلى أسواق النفط العالمية بعد سنوات من الاضطرابات، بفضل بدء الحكومة الجديدة التي يترأسها عبد الحميد دبببة عملها بشكل رسمي بعد تأديتها اليمين الدستورية أمس الاثنين.
وتمكنت ليبيا الدولة العضو في منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك”، من الحفاظ على إنتاجها فوق مليون برميل يوميا منذ نوفمبر الماضي، على الرغم من الاضطرابات السياسية والأمنية التي تشهدها البلاد.  وعززت تأدية حكومة دبيبة اليمين الدستورية، الاثنين، الآمال في أن تسهم أول حكومة موحدة في البلاد منذ 7 سنوات، في إحلال السلام، وبالتالي استقرار سوق النفط فيها وعلى الصعيد الدولي.ويرى مراقبون أن تشكيل حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا يمكن أن يؤدي إلى زيادة استقرار صناعة النفط في ليبيا، موطن أكبر احتياطيات في إفريقيا، وتقليل فرص قيام الميليشيات بإعادة القتال أو إغلاق الموانئ والحقول والمصافي مرة أخرى.ويرى مراقبون أن تشكيل حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا يمكن أن يؤدي إلى زيادة استقرار صناعة النفط في ليبيا، موطن أكبر احتياطيات في إفريقيا، وتقليل فرص قيام الميليشيات بإعادة القتال أو إغلاق الموانئ والحقول والمصافي مرة أخرى.وقال محللون في ستراتفور ومقرها تكساس، والتي تقدم المشورة للعملاء بشأن المخاطر الجيوسياسية: “من المرجح أن يظل إنتاج النفط والغاز في ليبيا مستقرا وستظل احتمالات نشوب صراع واسع منخفضة”.

Comments

comments

عن elwahadz

اترك رد

إلى الأعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: