و أبرزت وسائل الإعلام التركية،أمس الأحد، صورا لأردوغان يصافح قادة الجيش التركى المنتشرين على طول الحدود مع سوريا.

وعقب مشاركة أردوغان فى مؤتمر حزب العدالة والتنمية الحاكم فى ولاية هاتاى، انتقل بطائرة هليكوبتر لزيارة القوات الحدودية التابعة للجيش التركي على الحدود مع سوريا.

والتقى أردوغان خلال الزيارة جنود أتراك وقادة من القوات المسلحة التركية، وأطلع على إجراءات “حماية الحدود” التركية .

كما رافق أردوغان في زيارته، أيضا، لفيف من الرياضيين والفنانين الأتراك المتواجدين في المنطقة للتعبير عن “تضامنهم” مع جيش بلادهم في العسكرية الجارية “ضد التنظيمات الإرهابية” شمالي سوريا.

وفي 24 مارس، تمكنت القوات التركية وفصائل سورية،خلال عملية عسكرية، من السيطرة على منطقة عفرين، بعد حوالي شهرين على انطلاق الهجوم، مما أدى إلى نزوح حوالي 200 ألف من سكان المنطقة.