و سجلت ولاية نيويورك التي تعد مركز وباء كوفيد-19 في الولايات المتحدة، 630 وفاة في يوم واحد، في أسوأ حصيلة خلال 24 ساعة، مما يرفع عدد المتوفين داخل الولاية إلى 3565، و w- nyoهو أكبر بكثير من عدد المتوفين في أي ولاية أميركية.

و أرسلت سلطات المدينة تنبيها لاسلكيا عاجلا على الهواتف يناشد العاملين المرخصين في القطاع الصحي التطوع، وهو نداء كرره رئيس بلدية المدينة بيل دي بلاسيو السبت.

و قال دي بلاسيو في تسجيل مصور نشر على موقع تويتر، توجه فيه إلى “كل من لم ينضم إلينا في هذا الصراع، نحن بحاجة اليكم”، متوسلا المساعدة “من أي مختص في الرعاية الصحية: طبيب، ممرض، معالج متخصص في التنفس، أيا كانت التسمية”.

و أضاف رئيس بلدية المدينة، التي يقدر عدد سكانها بـ8,6 مليون نسمة، إنها بحاجة إلى حوالى 45 ألف موظف في القطاع الصحي لمحاربة الوباء، خلال الشهرين المقبلين.

وخلال مؤتمر صحفي، الجمعة، شدد دي بلاسيو على الحاجة “الملحة” لأجهزة تنفس، مشيرا إلى أن المدينة تحتاج إلى ما بين 2500 إلى 3000 جهازا إضافيا للاستجابة للاحتياجات الأسبوع المقبل.