أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / آخر خبر / هل سيزور وزير العدل و الفريق قايد صالح غرداية قريباً ؟

هل سيزور وزير العدل و الفريق قايد صالح غرداية قريباً ؟

     هل يعقل أن يطلق سراح.. مروجي السلاح ؟ و هل فعلاً هناك سلاح مثلما روجت له تلك القناة الأكثر عنف ودموية في الجزائر ؟ قصد نسج خطط ماكرة قد لا يعلم مخلفاتها إلا الله.

أم أن العملية كلها مجرد سيناريو فاضح فشل تركيبه (..) و فشل ” فبركته ” و سقط في الماء..

    هل لهذه الأسباب حل الفريق قائد صالح لناحية ورقلة ؟ و هل سيزور سعادة الفريق بمعية وزير العدل ولاية غرداية قريباً ؟ ليطلعا بنفسهما على ما يحدث من تعسفات و خروقات و مفارقات من طرف بعض مستغلي النفوذ من بعض متقاعدي الجيش في هذه الولاية..(..)

خاصة و أن هناك شكاوي لمواطنين تعطلت نتيجة ضغوطات جهات نافذة ، في حين أبرياء بالعشرات يزج بهم في زنزانات السجون وبعد أشهر يفاجأ القاضي بأن المسجون برئ ، و قد لفقت ضده التهمة تلفيقاُ.. و لا يحدث هذا سوى في غرداية وطوال أزيد من 10 سنوات.. و لذلك فإن زيارة الفريق ووزير العدل لغرداية مسألة أكثر من أولوية ، للإطلاع على حقيقة ما يجري.. وكيف أصبح النفوذ هو القانون السائد في هذه الولاية..

2

أول أمس فقط يطلق سراح الموقوفين الـ 25 الذين تم اعتقالهم منذ حوالي 10 أيام ، من بينهم من وضع تحت الرقابة القضائية ، و منهم من أخلي سبيله..

    ضمن مسلسل التوقيفات الذي أضحى ” موضة ” و wzazلأول مرة يتم إطلاق سراح الموقوفين بعشوائية (..)

بعدما كان الإعتقال يتم بطرق غريبة و تعسفية رهيبة ، يمضي الموقوف أشهر و ربما سنوات داخل الزنزانة ، و حين يمتثل المتهم أمام القاضي يكتشف بأن التهمة ملفقة ، ويصدر حكم البراءة..

و هو الموضوع الذي طرحناه منذ أيام ، يعالج الظاهرة الغريبة التي لا تحدث إلا في غرداية.. تحت عنوان ” لو لم يكن الرئيس مريضاً هل سيحدث كل هذا بغرداية ؟

أم الإعتقالات لها علاقة بحساب الإنتخابات ، و خطط التخويف (..) و هي ضمن الحملة التي بدأت منذ أيام و هي تدخل أسبوعها الثاني..(..)

3

إحدى القنوات الأجنبية و الأكثر دموية في الجزائر والمعتمدة من وزارة الإتصال ، و التي تورطت و بطريقة مكشوفة و فاضحة في خطط تعفين الوضع في ولاية غرداية ، و لا تتوقف من تكرار ” الفبركات ” و هذا الفعل الدعائي الماكر ، الذي يتناقض من قيم الصحافة الكاشفة عن الحقيقة ، روجت لأخبار وجود سلاح لدى الموقوفين و لكن هؤلاء أطلق سراحهم أول أمس ، و تبين أن حكاية السلاح مجرد إشاعة حاول البعض فبركتها ثم تركيبها و لكن المخطط فشل ، و لم يعترف الموقوفين بما حاول المكلفون بمهمة تركيبه ، بعد أن روجت له القناة ، و هذا يعني أن كل ما قيل و روج عن السلاح مجرد ” فبركة ” يراد بها خبث و تشويه صورة غرداية (..).

السؤال.. لماذا لم تتناول نفس القناة الأكثر دموية في الجزائر (..) خبر الإفراج ، الذي حظي به هؤلاء أول أمس الذين قيل إعلامياً أن الذين اعتقلوا تعسفاً كانوا يمتلكون السلاح..؟(..) و تبين فيما بعد أن حكاية السلاح مجرد محاولات “تلفيق” فاشلة (..)

و هل ننتظر تصحيحاً سريعاً و واضحاً لما تم ترويجه من أكاذيب و ” فبركات ” ؟ أم هذا ليس في تفكيرهم أصلاً ؟

أي نعم نحن امام تركيب حكايات من الوهم..(..) و بالأكاذيب و بتواطؤ إعلام الدعاية و ” الفبركات “.. و اللامهنية (..)

و ما المصلحة من إعلام دعائي يروج لمعلومات من باب التسريب هي أصلاً ” مفبركة ” زائفة و غير حقيقية ؟ و ضد أشخاص هم أصلاً أبرياء (..) و لا يصحح ما روج له بعد إطلاق سراح هؤلاء الأبرياء..؟ و ما هي الصورة التي يريد هؤلاء تسويقها للاجهزة الرسمية..؟

إلى متى يبقى هذا المسلسل مستمر..؟ مسلسل ” التلفيق ” و ” الفبركات ” و التعسفات ، و من يحرك الخيوط..؟ و هل لهذا علاقة بحسابات الإنتخابات و بلوبي الفساد ؟

لماذا لا يحدث هذا لكبار بارونات خطط الإغراق بالمخدرات الذين يتجولون بحرية و أريحية الآن بسوق غرداية ؟

4

ما هو أكيد أن هناك صناعة و ابتكار منسق لبيئة التطرف ، و لبيئة الشعور بالظلم و مسلسل سجن الأبرياء ، عوض التصدي لشبكات الإجرام التي تتمتع بحصانة غريبة ، تجعل الجميع يطرح نقاط استفهام ، و يتساءل عما يحدث (..)

كيف يترك بارونات الإغراق بسموم المخدرات أحرار ، و يعتقل الأبرياء بلا أي سبب و يزج بهم في غياهب السجون..؟

هل هذه هي مكافحة الجريمة المنظمة ؟ هل بهذا يتوفر الأمن و الإستيقرار الذي يتحدث عنه سعادة وزير الداخلية..؟

و هل زيارة الفريق قائد صالح التفتيشية اليوم للناحية الرابعة ، لتصحيح مثل هذه التعسفات و الحد من الأخبار التي تعتمد على ” الفبركات ” و “التسريبات ” المضللة و الإعتقالات العشوائية الماكرة..؟

نكرر السؤال.. هل سيتوقف المسلسل القذر غداً ؟     ح.د.نجار

Comments

comments

عن elwahadz

اترك رد

إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: