أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / آخر خبر / وزير الداخلية يفتتح اليوم ملتقى الحوكمة بمشاركة الشناوة

وزير الداخلية يفتتح اليوم ملتقى الحوكمة بمشاركة الشناوة

وزير الداخلية بدوي يفتتح اليوم ملتقى ” فخ الحوكمة ” بمشاركة الشناوة

ا0 VXC

الواحة : افتتح اليوم وزير الداخلية نورالدين بدوي بقصر المؤتمرات عبد اللطيف رحال  ، مباشرة بعد لقاء ولاة الجمهورية ملتقى ” فخ الحوكمة ” ، عفواً ملتقى الحوكمة بالتنسيق مع خبراء صينيين.

لماذا الحوكمة ” فخ “..؟

يتبع الملف :

عودة إلى لقاء الحكومة بالولاة.. و رسالة الرآسة.. و منتدى الحوكمة مع الشناوة..

  مباشرة بعد لقاء الحكومة بالولاة بادرت الداخلية بتنظيم ملتقى الحوكمة و استعراض التجربة الصينية..

و يفترض من وزير الداخلية مباشرة بعد هذا الملتقى الهام ، و الهام جداً ، أن يطير نحو القرارة ولاية غرداية ، ليقف بنفسه على ذلك النموذج الذي لم يحدث في كل العالم..

تعطيل مشاريع عمداً ، باعتبارها ” ابتكار ” لاستهداف المنطقة كل ما سمحت الظروف ، أو اقترب الإستحقاقات ، للتغطية على ملفات فساد و استغلال بشع للنفوذ منذ لحظة أن أصبح لرئيس ديوان الرآسة سابقاً ” مطحنة ” في هذه الولاية ، منذ تلك اللحظة لم تشهد المنطقة الطمأنينة و لا الثقة في أحد.. و لا يزال ذلك الإبتكار سائداً إلى اليوم ، و يفترض أن يعرض معرض الإبتكار الذي افتتح أمس بقصر المعارض.

2

وزير السكن ينتقل إلى نيويورك لعرض ما تقدمه الدولة الجزائرية لمواطنيها في مجال السكن ، و أصبجت البلاد تفكر حتى في المغتربين ، لكن مشروع في القرارة معطل و قد يريح مآت العائلات ويرفع عنهم الغبن و المعاناة ، ولا أحد قام بواجبه لرفع العقبات الوهمية التي بها تعطل المشروع نتيجة استغلال فاضح للنفوذ.. و تصفية حسابات مع مهندس معماري فائز بجائزة رئيس الجمهورية قال لا لتشويه العمران السائد بهذه الولاية (..)

و الموضوع يفترض ألا يحتاج لزيارة وزير الداخلية و لا وزير السكن ، بل يفترض من أول مسؤول تنفيذي على مستوى الولاية أن يمارس صلاحياته بذكاء وجد ، للتصدي للعوائق و العقبات التي تقف أمام مثل هذه المشاريع ،  التي هي في الأصل عقبات وهمية ، تم اختلاقها بخث ، وراءها نفوذ و استهداف حقير وغريب لاستقرار المنطقة..

فأين الحوكمة.. التي حدثونا عنها منذ أزيد من 10 سنوات ، عمر تعطيل هذه المشاريع..

هل فعلاً والي الولاية اليوم الذي ترأس ورشة المقولاتية  في لقاء الحكومة بالولاية لا يستطيع رفع الغبن و العوائق من مشاريع معطلة لحاجة في نفس يعقوب ؟ لو نكشف بعض حقائق هذه العراقيل ، أو تسلط الصحافة الضوء عليها ، سيبقى الجميع في حالة ذهول لما يحدث في هذه الولاية بفعل استغلال قذر للنفوذ على حساب مصالح المواطن والمهندس المعماري.. وقد نعود في تحقيقات صحفية قادمة لتسليط الضوء على بعض الحقائق والمفارقات التي لم تحدث في أي دولة في العالم..

3

الداخلية تنظم منذ يوم أمس ملتقى الحوكمة و التجربة الصينية  وفي الصين أصدرت محكمة حكماً بالاعدام مع وقف التنفيذ بحق وزير السكك الحديد السابق ليو تشيجيون المتهم بالفساد و الذي يخفف عموما الى السجن المؤبد، في اول محاكمة كبرى تجري في قضية فساد في عهد الرئيس شي جينبينغ.
و اصدرت المحكمة في بكين حكمها بحق ليو تشيجيون الذي ادى سلوكه الى تشويه صورة ادارة السكك الحديد الى حد كبير بعدما كانت معروفة بسرعة نموها، بتهم مختلفة تتراوح بين الاختلاس واستغلال السلطة.
وذكرت «وكالة انباء الصين الجديدة» ان محكمة في بكين انزلت عقوبة الاعدام مع وقف التنفيذ بحق ليو المتهم خصوصا بتلقي رشى واستغلال السلطة.
من جهته قال مسؤول قضائي انه «حكم على ليو تشيجيون بعقوبة الاعدام مع وقف التنفيذ لمدة سنتين» بتهمة الفساد و10 سنوات من السجن بتهمة استغلال السلطة.
وامرت المحكمة ايضا بمصادرة كل املاكه وامواله. وبث التلفزيون الرسمي صورا للرجل وقد بدا هزيلا وهادئا عند تلاوة الحكم..

4
ويعتقد ان حجم هذه الفضيحة الضخمة التي تورط فيها الوزير السابق يصل الى 800 مليون يوان (130 مليون دولار). واتهم ليو بتلقى رشاوى بين العامين 1986 و2011 بلغ مجموعها 64.4 مليون يوان مقابل ترقيات أو عقود منحها من دون وجه حق.
وينص القانون الصيني على انزال عقوبة الاعدام بحق كل من يرتكب جريمة مالية تتعدى قيمتها 100 الف يوان.
وكان ليو عين على رأس وزارة السكك الحديد في 2003 وظل في هذا المنصب حتى اقالته في 2011 و بعدها بعام في نوفمبر 2012 طرد من الحزب الشيوعي الصيني.
واعتبر القضاء الصيني أنه تسبب { بضرر كبير للمصلحة العامة ومصلحة الدولة والشعب} .
وذكرت صحيفة «غلوبال تايمز» ان ليو اختلس على ما يعتقد اربعة في المئة من قيمة عقود عدة وقعها.

و كان الرئيس شي جينبينغ تعهد مكافحة الفساد على كل المستويات في الحكومة معتبرا انه آفة تهدد مستقبل الحزب الحاكم الوحيد في البلاد…

5

لكن ماذا حدث عندنا في الجزائر ، و في ولاية غرداية تحديداً..؟ ومنذ أن تم تعيين بلخادم العائد رئيساً للحكومة حيث تولى مهمة تنفيذ ” أجندة ” الإجرام الذي استهدف بريان بعد فشل السيناريو آنذاك بالقرارة ، وما قصة تحالفه مع الدكتور المعتوه و إقحام رئيس بلدية ساءت سمعته لاحتمائه بنافذين في الداخلية في قائمة المجلس الشعبي الولائي للأفلان أكتوبر 2007 بناء على تعليمات فوقية ، و كيف سجن ثلاث رؤساء بلديات من بينهم أحدهم توفى في السجن بعد عام والآخر حكمت عليه العدالة بالبراءة بعد ثلاث سنوات داخل الزنزانة ، من أجل ماذا ؟ (..) لكي يحتكم منصب المير حزب الوزير الأول..

هل بهذا يمكن تحقيق الحوكمة يا سادة..؟ و لماذا ولاية غرداية بالذات..؟

و المفارقة أن الصحافة التي تدعي البحث عن الحقيقة ، لا تقترب إلى مثل هذه الحقائق و تفكيك هذه الألغام ، أما لماذا فهذا ما سنتناوله في مقال لاحق.. ح.د.نجار

Comments

comments

عن elwahadz

اترك رد

إلى الأعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: