أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / ما لا تكتبه الصحافة / و هَل ُبارونات المُخدرَات و العَلاقات معَ قطَر ليست منَ خُطط المُوسَاد ؟

و هَل ُبارونات المُخدرَات و العَلاقات معَ قطَر ليست منَ خُطط المُوسَاد ؟

الواحة : سبق و أن أشرنا في أكثر من مقال أن مخطط الإغراق بالمخدرات و المهلوسات ، و التهاون المكشوف في إعداد مخطط جاد و صارم للتصدي للشبكات التي تؤسس لبيئة العنف و الدمار بالمخدرات كأداة فاعلة ، لا زالت تشكل لغزاً كبيراً منذ، الوالي بوضياف الذي أعلن الحرب على هذه الشبكات الخطيرة.

انطلاقاً من وكر الدعارة فأعلنوا عليه الحرب ، و أبعدوه ثم عوضوه بوالي آخر حسب المقاس ، و به أي الوالي فهيم تم تنفيذ مخطط استهداف بريان [ مارس 2008 ] 6 أشهر قبل أن يهز المنطقة بالطوفان المروع [ أكتوبر 2008]، و لا أحد حاسب هذا الأخير أي الوالي فهيم على ما خلف من إرث و فساد و بؤر للإنفجار.MVI_0578[00_00_10][20160919-091815-2]

الأفارقة و التهاون المسجل طوال أعوام

منذ أزيد من عامين كاملين و سكان ولاية غرداية و تحديداً قصري مليكة و العطف يشتكون من زحف غير طبيعي و مهول للأفارقة من مختلف الجنسيات ، وتمركزهم في قصر إيعوماد الجديد ، الذي قيل بأنه سيكون القصر المعماري الجديد الذي ينافس قصر بني يزقن فإذا به يتحول إلى وكر للأفارقة الزاحفين على المنطقة ، رغم تعدد و كثرة و الشكاوي ، لا أحد يتحرك ولا جهاز يقوم بالدور المطلوب ، و
كأنها خطة مدبرة في ليل تخفي أشياء كثيرة ، يقول محدثنا من مليكة ع/ب ، منذ عامين ، نرجوا من الصحافة أن تسلط الضوء على هذه الظاهرة المقلقة في قصر إيعوماد.. نرجوا من الصحافة أن تكشف هذا التسيب (..)

هي نفسها ما يحدث لعناصر شبكة سوق غرداية (..)

نفس التسيب أو التواطؤ المسجل بالنسبة لعناصر شبكة المخدرات الذين يتمركزون في سوق غرداية يومياً وأمام مرأى ومشهد الجميع أمن ودرك ، ما يحصل ؟ و لماذا يسجن الأبرياء ومثل هؤلاء لا يزالون يتحركون بأريحية وحرية في سوق غرداية ؟ هل هناك خبث جديد يحضر..؟

تسريب ” الموساد و الأفارقة “

اليوم نفس أداة الدعاية التي بها تم التخطيط لاستهداف غرداية ، و تسجيل كل ذلك الإجرام ، و كأنه الموساد فعلاً يريد أن يستهدف الجزائر انطلاقاً من هذه الأداة الدعائية الدموية ، يروج اليوم لما يسمى ” الموساد يريد موطئ قدم بغرداية ” عوض أن يقال أن الموساد يريد موطئ قدم في الجزائر انطلاقاً من هذا الإعلام الذي يؤسس لبيئة الإجرام و الدماء و العنف المنظم..

كيف تناول الإعلام هذا التسريب المضلل ؟(..)

و لماذا سكتت الأجهزة عن أخطر عناصر شبكة المخدرات و القنب الهندي ؟ وكيف نبهت الواحة عن نشاط هذه الشبكات منذ ازيد من 10 سنوات ، و حوار الواحة مع رئيس الديوان الوطني لمكافحة المخدرات السابق عبد المالك السائح ( جويلية 2011.. الصورة) خير شاهد.

و بين هذه الشبكات ، شبكات المخدرات و نفوذ الفساد و لعبة الإنتخابات ، و إجهاض غرداية لمخطط ما يسمى وهم ” داعش”.. خكايات و حكايات قد نعود إلى بعض حقائها لاحقاً.

و مفارقة المفارقات أن الصحافة خاصة أو عامة لا تتناول إطلاقاً مخلفات كل هذا و خاصة علاقتها بنفوذ الفساد بجد و عمق و احترافية ، فهي غالباً ما تركز على النتائح التي يريدها الموساد..(..) ح.د.ن

يتبع المف

Comments

comments

عن elwahadz

اترك رد

إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: