أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / آخر خبر / 8 سنوات حبسًا مع الإيداع بحق مدير مطار الجزائر السابق

8 سنوات حبسًا مع الإيداع بحق مدير مطار الجزائر السابق

التهمة.. الفساد في إنجاز مشروع المطار الجديد

أعلن رئيس القطب الجزائي الوطني الاقتصادي والمالي بسيدي أمحمَّد، القاضي محمد كمال بن بوضياف، في حدود الساعة العاشرة و النصف من ليلة أول أمس عقوبة 8 سنوات حبساً نافذاً وغرامة مالية قدرها مليون دينار مع إيداعه الحبس في الجلسة.
بعد يوم كامل من المحاكمة في ملف الفساد المتعلق بصفقة إنجاز مطار الجزائر الدولي، وبعد غلق باب المرافعات ومنح الكلمة الأخيرة وفقا للإجراءات القانونية للمتهمين الذين طالبوا جميعهم بالإنصاف، أعلن رئيس القطب الجزائي الاقتصادي والمالي، محمد كمال بن بوضياف انسحابَ هيئة المحكمة وإدخال القضية للمداولات، ليطلب من رجال الشرطة، التحفظ على المتهمين داخل المكان المخصص للموقوفين.
وبعد أزيد من ساعتين، أعلن القاضي بن بوضياف الأحكام؛ إذ افتتح الجلسة بتلاوة الجنح الثابتة في حق المتهمين المدانين في ملف الحال، حضوريا وجاهيا وابتدائيا، والبداية من الرئيس المدير العام السابق لشركة تسيير الخدمات ومنشآت المطارات طاهر علاش، الذي أدين بـ8 سنوات حبساً نافذاً، وغرامة مالية قدرها 1 مليون دينار، مع إيداعه الحبس في الجلسة، في حين تم توقيع عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا ضد المدير المكلف بمشروع مطار الجزائر المدعو “خ. محمد” وغرامة مالية قدرها مليون دينار.
بالمقابل تراوحت الأحكام الصادرة التي نطق بها رئيس القطب الاقتصادي والمالي بن بوضياف حسب الشروق بين عام موقوفة النفاذ و5 سنوات حبسا نافذا بحق بقية المتهمين، في حين نزلت أحكام القاضي بردا وسلاما على عدد من إطارات مطار الجزائر، الذين برَّأتهم محكمة القطب من كل التهم الموجهة إليهم.
وألزمت محكمة القطب الاقتصادي والمالي المتهمين المدانين بدفع 10 مليون سنتيم تعويضًا للخزينة العمومية، والشركة الصينية بـ4 مليون دينار مع تبرئتها من تهمة تبديد المال العام، ومصادرة الكفالة المقدر بـ60 مليون دينار.

Comments

comments

عن elwahadz

اترك رد

إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: